أخبار

استشهد المواطن عمر عبد المجيد أسعد (80 عاما) من بلدة جلجليا شمال رام الله

استشهد المواطن عمر عبد المجيد أسعد (80 عاما) من بلدة جلجليا شمال رام الله، اثر احتجازه وتكبيله والاعتداء عليه من قبل جنود قوات الاحتلال.

وأفاد رئيس المجلس القروي فؤاد مطيع للوكالة الرسمية: “انه وبحدود الساعة الواحدة فجرا، كان الشهيد عائدا من زيارة اقاربه، ليفاجئ بجنود الاحتلال يهاجمون مركبته ويخرجونه منها بطريقة جنونية، وليعمدوا بعدها الى تعصيب عيناه وتكبيله، ومن ثم القوا به في منزل قيد الانشاء، وكذلك فعلوا مع 4 مواطنين اخرين من عمال وباعة خضار كانوا متجهين الى أعمالهم في ساعات الفجر الأولى”.

اضغط هنا

وأضاف رئيس المجلس انه وبحدود الرابعة والنصف انسحب جنود الاحتلال، ثم هب الناس ليساعدوا المحتجزين ليفاجئوا بان المواطن المسن عمر اسعد قد فارق الحياة، بعد الاعتداء عليه والتنكيل به بدم بارد”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق