أخبار

مركز حقوقي يكشف تفاصيل جديدة بشأن انفجار بيت حانون

كشف المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان اليوم السبت، تفاصيل جديدة بشأن

*الانفجار الذي هز بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

*وأدان المركز في بيان وصل ” فلسطين نيوز ” نسخة عنه، بأشد العبارات الانفجار

الذي وقع في منزل مأهول، يقع في حي سكني مكتظ في بلدة بيت حانون، مما *أسفر عن إصابة 47 مواطناً، بينهم أطفال ونساء، وتدمير جزئي في عدد من

المنازل والمنشآت المدنية، بينها مدارس ومستشفى ومركز شرطة.
*وفيما يلي نص البيان:

*استناداً لتحقيقات المركز، في حوالي الساعة 8:20 صباح اليوم السبت الموافق 23

يناير 2021، وقع انفجار داخلي في منزل سكني لأحد أعضاء الفصائل العسكرية، *وسط بلدة بيت حانون شمال* قطاع غزة، تقطنه عائلتان قوامهما 10 أفراد، من

بينهم 5 أطفال، و3 سيدات.
وقد أسفر الانفجار عن إصابة 47 شخصاً من سكان المنزل والمنازل المجاورة، من بينهم 19 طفلاً و15 امرأة. ونقل جميع المصابين إلى مستشفى بيت حانون الحكومي، ووصفت جراح أحدهم، وهو صاحب المنزل، بالخطيرة حيث جرى

تحويله إلى مجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة، فيما وصفت جراح 22 شخصاً بالمتوسطة و24 آخرون بالطفيفة.
كما أدى الانفجار لانهيار جزء من سقف* الطابق الثاني من المنزل من الناحية الغربية “وهو مكان وقوع الانفجار، وإلحاق أضرار متفاوتة في المنازل المحيطة بالمنزل، بالإضافة لتحطم زجاج عدد من نوافذ مستشفى بيت حانون الحكومي، ومركز

1شرطة بيت حانون، بالإضافة لأضرار بشبكة الكهرباء والاتصالات المغذية للحي.

2ووفقا للتحقيقات الميدانية فإن صاحب المنزل الذي وقع فيه الانفجار يتبع لأحد الفصائل العسكرية، وأن الحادث نجم عن انفجار عبوة ناسفة كبيرة الحجم كانت

3داخل المنزل. علماً أن محيط المنزل الذي وقع فيه الانفجار هو مكان مكتظ بالمنازل السكنية، وهو مربع حديث الإنشاء، حيث أنه كان قد دمر بالكامل من قبل قوات الاحتلال عام 2014 وأعيد إنشائه*.

وأصدر إياد البزم، المتحدث باسم وزارة الداخلية في غزة تصريحاً قال فيه بأن 4انفجاراً وقع في أحد المنازل ببلدة بيت حانون، أدى لوقوع عدد من الإصابات، وأن قوات من الشرطة وأطقم الخدمات الطبية والدفاع المدني وصلت للمكان، وتم فتح

ت5حقيق في الحادثة لمعرفة مسببات الانفجار.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق