الرئيسية / منوعات / صحة / نومك الكثير أو القليل يدمر الصحة

نومك الكثير أو القليل يدمر الصحة

يعد النوم الجيد لمدة ست إلى ثماني ساعات مثالياً لصحة القلب والأوعية الدموية. وأي زيادة أو نقصان عن هذا المعدل يمكن أن ينعكس سلباً على صحة الفرد.

وقد تم التوصل إلى هذا الاستنتاج من خلال دراسة جديدة بينت أن الأشخاص الذين ينامون أقل من ست ساعات كانوا أكثر عرضة بنسبة 27٪ للإصابة بتصلب الشرايين.

وبينت الدراسة أيضاً أن الإناث اللواتي ينمن أكثر من ثماني ساعات ليلاً معرضات لخطر تراكم البلاك (أو “تصلب”) في الشرايين.

ولا يقتصر الأمر على كمية النوم التي تعتبر مهمة لصحة القلب والأوعية الدموية، فقد أفاد باحثون في دورية الكلية الأمريكية لأمراض القلب أن الأشخاص الذين تحدثوا عن سوء نوعية النوم كانوا أكثر عرضة بنسبة 34٪ للإصابة بتصلب الشرايين من أولئك الذين يحصلون عادة على نوم جيد.

كما أشار الباحثون إلى أن تعاطي الكحول وتناول الكافيين كان أعلى لدى أولئك الذين أبلغوا عن النوم القصير أو المتقطع.

وتعد هذه الدراسة الأولى التي تظهر أن النوم المقيس بشكل دقيق وباستخدام معايير محددة يرتبط بشكل مباشر بتصلب الشرايين.

وقد وجدت الدراسات السابقة أن هناك صلة بين قلة النوم والزيادة في عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك ارتفاع مستويات السكر في الدم، وارتفاع ضغط الدم، والالتهابات، والسمنة.

وقال أوردوفاس إن دراسته خلصت إلى أن النوم القصير أو غير الجيد ساهم في الإصابة بتصلب الشرايين حتى بعد التحكم في عوامل الخطر الأخرى، وهو الأمر الذي يوحي بأن آليات إضافية غير متوقعة تعمل على زيادة المخاطر الناتجة عن قلة النوم.

ومن ناحية أخرى ، فإن النوم غير الكافي لا يتيح لأجهزة الجسم بالراحة واستعادة صحتها بشكل صحيح، مما يزيد من خطر اضطرابات نظم القلب، واحتشاء عضلة القلب، وارتفاع ضغط الدم، من بين عواقب أخرى.

 

عن nora

نورا أبو سلطان محرر لدى موقع لينس نيوز، حيث تهتم في الأخبار الدولية والمحلية وأخر التطورات في التكنلوجيا. خبرة سنتين في مجال التحرير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *