الرئيسية / منوعات / صحة / امرأة ميتة دماغيا تُنجب طفلة سليمة

امرأة ميتة دماغيا تُنجب طفلة سليمة

ذكرت مصادر طبية في التشيك، الاثنين، أن امرأة ميتة دماغيا منذ حوالى أربعة أشهر تمكنت من إنجاب طفلة سليمة، عن طريق عملية قيصرية.
وأوضح الأطباء في المستشفى الجامعي بمدينة برنو التشيكية، خلال مؤتمر صحافي، أن الطفلة ولدت في الأسبوع الرابع والثلاثين من الحمل الشهر الماضي، أي بعد 117 يوما من إعلان وفاة والدتها دماغيا.

وقال رومان غال، رئيس قسم التخدير في المستشفى، إن هذه الطفلة التي تزن 2,13 كيلوغرام هي “واحدة من بين أثقل الأطفال الذين يولدون لنساء متوفيات دماغيا وأكثرهم نضجا”.

وجرى إعلان وفاة الأم دماغيا بعد إصابتها بنزيف في أبريل، عندما كانت في الأسبوع السادس عشر من الحمل.

وحافظ الأطباء على قلبها ورئتيها وكليتيها وأعضاء أخرى في حالة عمل، فيما كانوا يراقبون الجنين.

وبعد الولادة، فصلت المرأة عن أجهزة الانعاش، وفي حالة مماثلة، ولد طفل لامرأة ميتة دماغيا في البرتغال العام 2016.

عن AMAL

الصحفية أمل أبو سلطان, مدير التحرير بموقع لينس نيوز، حيث تدير قسم التحرير في الموقع. خبرة 4سنوات في مجال التحرير، وإدارة المواقع الإخبارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *